لا يختلف أحد على أن ألم الأسنان والضروس من أشد أنواع الآلام، فما بالك إذا كان الأمر متعلقًا بالتهاب عصب الضرس، فبالطبع سيكون الألم قاسيًا.
في مقال اليوم سنطلعكم على اعراض التهاب عصب الضرس وكيفية التعامل مع هذا الالتهاب لتخفيف حدة الألم الناتج عنه.

ما هو عصب الضرس؟

عصب الضرس هو الجزء المسؤول عن نقل الإحساس إلى الضرس، وبالتالي ينقل إحساس البرودة والسخونة والألم.
وتتعرض الضروس والأسنان للالتهاب نتيجة عدم علاجها من التسوس ليمتد إلى الجذور والأعصاب، مما يتسبب في الشعور بآلام قوية قد تكون غير محتملة في بعض الأحيان.

ما هي اعراض التهاب عصب الضرس؟

تتضمن اعراض التهاب عصب الضرس ما يلي:

  • الشعور بآلام عند تناول المشروبات والمأكولات الساخنة أو الباردة.
  • تورم اللثة.
  • تهيج الأسنان.
  • آلام في الرأس والأذن.
  • خرّاج في الأسنان أو اللثة.
  • الصداع الشديد.

اعراض التهاب عصب الضرس عادة ما تكون قوية، وفي بعض الأحيان تكون غير مُحتملة، لذلك فهي تتطلب تلقي العلاج في أسرع وقت ممكن.

كيف تظهر اعراض التهاب عصب الضرس؟

اعراض التهاب عصب الضرس في البداية قد تكون محتملة، ومن هنا يخطأ البعض خطأً كبيرًا، وهو الاعتماد على مسكنات الآلام، والتي تسكن الألم مؤقتًا، لكن بعد فترة يتدهور الوضع ويصبح الألم أشد قوة ليصل إلى أن يكون غير محتمل، وقد يصاحبه وجود خراج وبالتالي تتعقد طريقة العلاج.

كيف يتم علاج التهاب عصب الضرس؟

عند ظهور اعراض التهاب عصب الضرس والتوجه للطبيب سيقوم بالفحص لتحديد طريقة العلاج المناسبة ما بين طريقتين، هما:

الالتهاب القابل للإصلاح

عبارة عن التهاب بسيط، ويمكن علاجه عن طريق عمل حشوات الضروس التقليدية في حالة وجود تسوس، وفي هذه الحالة يكون العصب قابلًا للتعافي.

الالتهاب الغير قابل للإصلاح

في هذه الحالة يكون العلاج هو سحب عصب الأسنان والأنسجة المتضررة، كما يضع الحشوات المؤقتة لحين تجهيز الحشوات الدائمة، وقد يتطلب الأمر عدة جلسات، وفي بعض الحالات يتطلب الأمر خلع الضرس بالكامل.

هل يوجد علاجات منزلية للتخلص من التهاب عصب الضرس؟

عند ظهور اعراض التهاب عصب الضرس يأتي في بال الكثيرين البحث عن الطرق الطبيعية لعلاج تلك المشكلة، وتشمل الخيارات العلاجية المنزلية ما يلي:

  • الثوم

يحتوي الثوم على مجموعة من المضادات الحيوية التي أثبتت قدرتها على القضاء على البكتيريا، وهي السبب الرئيسي لألم الضرس.

  • القرنفل

يحتوي القرنفل على مجموعة من المواد الطبيعية التي تساعد على تسكين الآلام الناتجة عن الالتهاب.

  • الغرغرة بالماء والملح

محلول الملح له خصائص مضادة للبكتيريا، مما يجعله يعمل كمسكن لألم عصب الضروس والأسنان كما أنه يساعد على تخفيف تورم اللثة.

  • النعناع

يحتوي النعناع على نسب عالية من مضادات الأكسدة والتي تساعد على تخفيف حدة الالتهابات، كما يعمل كمسكن طبيعي.

كل العلاجات الطبيعية التي سبق ذكرها ما هي إلا وصفات لا يمكن الاعتماد عليها فقط دون الخضوع للعلاجات الطبية، فالعلاج في عيادة طبيب الأسنان هو الأساس للتخلص من التهاب عصب الضروس والأسنان. ويملك مركز “Innovinty” مجموعة كبيرة من أفضل أطباء الأسنان المتخصصين في علاج التهاب عصب الضرس، لذلك كل ما عليك هو الاتصال على الأرقام الوضحة على الموقع لحجز موعد.