تهتم النساء بجمال بشرتهن ونضارتهن إلا أن عوامل البيئة من أتربة وشوائب والتعرض لأشعة الشمس الضارة تُساعد على ظهور مشاكل عديدة للبشرة، مثل تحول لون البشرة إلى اللون الداكن، وظهور الحبوب والندبات، بالتالي تؤثر على جمال ونضارة البشرة. وفي مركز INNOVINITY نقدم العديد من الحلول لتلك المشاكل، والتي من أهمها عمليات التقشير البارد – cold peeling.
فما هو التقشير البارد للوجه؟ وما الفرق بينه وبين أي تقشير كيميائي للوجه ؟ سنجيب عن ذلك من خلال السطور التالية.

التقشير البارد (cold peeling)

هو نوع من أنواع التقشير الكيميائي الذي يعمل على تقشير الطبقات السطحية للجلد، ويحتوي على مجموعة من الأحماض ومضادات الأكسدة ومقشرات مفتّحة، ولكن بنسبة تركيز أقل من المقشرات الأخرى، وبالرغم مما يحتويه من تركيز قليل للأحماض.. إلا أنه يعتبر من أقوى أنواع التقشير وأفضلها.
وسمي بالتقشير البارد لأنه آمن على البشرة، ولا يسبب أي حروق أو حساسية، عكس التقشير الكيميائي الذي يحتوي على مجموعة من الأحماض ذات التركيز العالي الذي يستخدم في حالات معينة، وتحت إشراف طبيب متخصص منعاً من التعرض للحروق.

مميزات التقشير البارد (cold peeling)

  • تقليل إفراز مادة الميلانين، مما يساهم في إزالة تصبغات البشرة.
  • تفتيح لون البشرة لاحتوائه على مواد مُفتحة.
  • إزالة آثار الحبوب والندبات.
  • يُحفز إنتاج الكولاجين من خلال تحفيز الخلايا الليفية.
  • يُزيل خلال الجلد الميتة والتالفة
  • يضيف للبشرة النضارة والصفاء.
  • آمن جدا على البشرة ولا يسبب الحروق أو الحساسية.
  • يُنظم إفراز الدهون في البشرة.
  • يقلل من حجم المسامات الواسعة.
  • يعمل على شد البشرة، ويقلل من التجاعيد والخطوط الدقيقة.
  • يمكن استخدامه في أي مكان في الجسم، كـ التقشير البارد للوجه والأماكن الحساسة والركبتين والرقبة.

خطوات التقشير البارد (cold peeling)

تقييم حالة البشرة من خلال طبيب متخصص، لمعرفة عيوب البشرة ونوع التقشير المناسب لها.

  • تنظيف وتعقيم المنطقة المراد تقشيرها.
  • فرد مادة التقشير (وهي عبارة عن ماسك كريمي) على المنطقة المراد تقشيرها، ثم نتركها مدة معينة يحددها الطبيب حسب المنطقة ونوع البشرة.
  • وضع مادة مثبتة لمدة تتراوح ما بين 4 إلى 8 ساعات تحدد أيضا حسب المنطقة ونوع البشرة.
  • تُغسل البشرة بماء فاتر.
  • يُتابع الطبيب نتيجة التقشير بعد مرور 48 ساعة للإطمئنان على البشرة.

النصائح المتبعة بعد عملية التقشير البارد (cold peeling)

يقدم أطباء مركز INNOVINITY بعض النصائح الهامّة بعد عملية التقشير:

  • استخدام المرطبات التي يحددها الطبيب.
  • شرب كمية كبيرة من الماء والسوائل، لتساعد على ترطيب وتجديد خلايا البشرة.
  • وضع الكريمات اللازمة التي تُساعد على عملية التقشير.
  • عدم التعرض للشمس في الأيام الـ 3 الأولى، واستخدام كريم واقي الشمس في حالة ضرورة التعرض للشمس.
  • تجنب وضع مستحضرات التجميل بعد عملية التقشير البارد للوجه .
  • الابتعاد عن أي، حرارة مثل الليزر أو المياة الساخنة كـ (الجاكوزي) والحمام المغربي.
  • عدم استخدام أي نوع صابون أو مواد معطرة على البشرة إلا بعد مرور 3 أيام على الأقل.
  • تجنب شد القشرة بعد تكوينها منعاً لحدوث نتائج عكسية وظهور الندبات.

الآثار الجانبية لـ التقشير البارد (cold peeling)

  • احمرار بسيط في الجلد.
  • حكة بسيطة.
  • شد بسيط في الجلد.
  • الشعور بالحرقان.

هل جميع الأفراد يناسبهم التقشير البارد (cold peeling)؟

في الحقيقة لا يُنصح باستخدام التقشير البارد في الحالات التالية:

  • للحوامل والمرضعات.
  • الأطفال أقل من 12 عامًا.
  • الذين يستخدمون جرعة كبيرة من علاج الحبوب ( الإيزوتريتينوين ).
  • المصابون بأمراض جلدية.

كم عدد جلسات التقشير البارد – cold peeling؟

يتم تحديد عدد جلسات عملية التقشير بناءًا على عدة عوامل:

  • المشكلة المراد علاجها في البشرة.
  • نوع البشرة ولونها.
  • استجابة البشرة للتقشير بعد أول جلسة.

هكذا قد تعرفنا على التقشير البارد – cold peeling.. خطواته ومميزاته، وعرفنا ما هو التقشير الكيميائي. ولمزيد من المعلومات يمكنكم التواصل مع أفضل الأطباء المتخصصين لدينا في مركز INNOVINITY عبر الأرقام الموضّحة على الموقع.