تبييض الأسنان هو علاج يلجأ إليه الكثير من الناس بسبب اصفرار الأسنان الناتج عن تأثير بعض العوامل، ويعد تبييض الأسنان أحد العمليات التجميلية، ولكنه إجراء بسيط يحسن من مظهر الأسنان بكل سهولة.

أنواع تبييض الأسنان

أنواع تبييض الأسنان، وهما كالتالي:

  •  تبييض الأسنان المنزلي باستخدام القوالب: يستخدم لتبييض جميع الأسنان.
  •  تبييض الأسنان الداخلي: يستخدم لتبييض السن المسحوب عصبه.
  • تبييض الأسنان عند الطبيب
  • تبييض الأسنان بالليزر 

مخاطر تبييض الأسنان

تبيض الأسنان لا يتسبب في ظهور أثار جانبية، ولكنه يجعل الأسنان أكثر حساسية لبعض الوقت، وأيضا قد يحدث تهيج بسيط لدواعم السن، كما يمنع هذا الإجراء أثناء فترة الحمل، لأنه يؤثر على نمو الجنين لسبب غير معروف.

الاستعدادات لتبييض الأسنان

  •  في البداية لا بد من علاج التسوس، لأن مواد التبييض تصل إلى مكان التسوس وتجعل الأسنان أكثر حساسية.
  •  غير محبب تبييض الأسنان في حالات الحشو القديمة، أو القشور الخزفية.
  • لا بد من تنظيف الأسنان قبل العلاج بالمبيض، للحفاظ على الأسنان، لأن المبيض لا يؤثر على الترسبات الموجودة فوق الأسنان، ويقوم بذلك الطبيب المختص.

خطوات تبييض الأسنان تتم كالآتي:

 التبييض الداخلي للأسنان

هناك بعض الحالات لا يمكن علاجها بمبيض الأسنان، وبالتالي يقوم الطبيب بعلاج مختلف للأسنان، يتم من خلاله تبييض الأسنان من الداخل، ويتم وضع المادة المبيضة داخل السن، وتغطي بحشو مؤقت، ويظل السن عدة أيام، حتى يتم الحصول على اللون المطلوب.

 تبييض الأسنان المنزلي

في هذه الحالة يأخذ الطبيب مقاس الأسنان والفك، ويقوم بإحضار قالبا له، ولا بد أن يطابق القالب فم المريض بدقة، وذلك حتى لا يحدث تهيج للثة، ويظل المبيض على الأسنان، ويبدأ الطبيب بملء القوالب بالمبيض، ويتم تركيب القالب في فم المريض لبعض الوقت، ويحصل الشخص على اللون المرغوب فيه بعد شهر تقريبا.

ما بعد تبييض الأسنان

  • يقوم الطبيب بفحص الأسنان بعد اسبوع من إجراء التبييض.
  • تبييض الأسنان ليس حلا دائما، فعادة ما تظهر التصبغات بسرعة؛ في حالة كان الشخص مدخن، أو يتناول كميات كبيرة من القهوة والشاي والمشروبات الغازية.
  • في حالة عدم تجنب الموانع التي وصفها الطبيب؛ فيبدأ البياض في الاختفاء بعد شهر من العملية.
  • عند الالتزام بتعليمات الطبيب، تظل الأسنان بيضاء لفترة أطول قد تصل إلى اثني عشر شهر.
  • بعض الأشخاص يملكون مواد التبييض وقالب الأسنان في المنزل، ويقومون بهذه العملية متى أرادوا، ولكن لا بد من الذهاب إلى الطبيب للاستشارة بخصوص المواد المبيضة لتحقيق أفضل نتائج والحفاظ على الأسنان.

أسباب اصفرار الأسنان

هناك عدة أسباب تؤدي إلى تغيير لون الأسنان، واصفرارها، ومن أهم هذه الأسباب ما يلي:

  •  أسباب وراثية.
  •  التدخين.
  •  الإكثار من تناول القهوة.
  •  عدم الاهتمام بنظافة الأسنان.
  •  عدم استخدام الفرشاة الطبية.

طرق طبيعية أخرى لتبييض الأسنان

هناك الكثير من الطرق الطبيعية التي تستخدم لتبييض الأسنان، وتعطي نتائج مدهشة، ولكن لا يوجد دليل علمي على فعاليتها، ومن هذه الطرق ما يلي:

  •  الفحم النشط؛ فعند تدليك الأسنان به يزيل جميع السموم من الأسنان، والتصبغات التي تقوم بتغيير لونها.
  • صلصال الأولين؛ يقوم هذا الصلصال بإزالة جميع تصبّغات الأسنان.
  •  قشور الفواكه؛ مثل الموز والليمون فعند تدليك الأسنان بهذه القشور تصبح أكثر بياضا.
  •  زيت الزيتون: بالإضافة إلى أنه يزيل تصبّغات الأسنان، أيضا يحميها من الالتهابات، ويتم ذلك بغمر الفرشاة بزيت الزيتون وتفريش الأسنان بها لبضعة دقائق.
  •  خل التفاح: يتم خلطه بصودا الخبر، ويستخدم مرتين يوميا إلى أن تختفي تصبّغات الأسنان.
  •  الفراولة: وذلك بإضافتها أيضا إلى صودا الخبز وفرك الأسنان بها جيدا كل يوم.