بمرور الوقت تُصيب الجسم بعض التغيرات نتيجة تقدم السن وعدم الالتزام باتباع نظام غذائي صحي، وتتضمن تلك التغيرات مشكلة الذقن المزدوج، وهي محور حديثنا اليوم.
في هذا المقال نتعرف على علاج الذقن المزدوج وأهم الأسباب المؤدية لحدوث تلك المشكلة، كما نقدم بعض النصائح للمساعدة على الحد من نسبة معدل الإصابة بها.

ما هو الذقن المزدوج؟

الذقن المزدوج يعني وجود دهون زائدة في منطقة الذقن، لتظهر تلك المنطقة بشكل غير جذاب، وهو ما يحدث نتيجة اختفاء الحدود بين نهاية الرقبة والذقن، فيظهرا كأنهما جزءًا واحدًا، فيشعﻻ الفرد بامتلاكه “ذقنين”.

ما هي أسباب الذقن المزدوج؟

للتعرف على علاج الذقن المزدوج علينا أولًا الاطلاع على أسباب ظهور هذه المشكلة، وهي:

  • التقدم في العمر.
  • تراكم الدهون في منطقة الذقن.
  • شكل الوجه.
  • العوامل الوراثية.
  • وضعية الجسم الخاطئة.
  • ترهل عضلات الرقبة.

ما قبل علاج الذقن المزدوج

يتم تحديد طرق علاج الذقن المزدوج وفقًا لعدة عوامل رئيسية، منها حالة الجلد وعمر المريض وكمية الدهون المترسبة. وعادة ما يبدأ العلاج دون جراحة عن طريق الالتزام بنظام غذائي صحي وممارسة الرياضة بانتظام، إلا أن معظم الحالات تستدعي التدخل الجراحي.
إذا قرر الطبيب حاجتك إلى التدخل الجراحي فسيطلب منك اتباع بعض التعليمات، منها الصيام قبل العملية بثمان ساعات، والامتناع عند التدخين قبل أسبوعين من موعد الخضوع للجراحة، كما سينصحك بالتوقف عن تناول بعض الأدوية لفترة مؤقتة.

علاج الذقن المزدوج

علاج الذقن المزدوج جراحيًا عملية بسيطة تُجرى عبر تخدير الفرد موضعيًا -في منطقة الذقن- ومن ثم شفط الدهون بأي من تقنيات الشفط، وأخيرًا شد ترهلات جلد الرقبة ومنطقة أسفل الذقن، وقد لا يحتاج البعض إلى تلك الخطوة إذا ما كانوا يمتلكون جلدًا مرنًا ومشدودًا.

ما هي نصائح الوقاية من الذقن المزدوج؟

إن اتباع نمط حياة صحي يساعد على الحد من احتمالية ظهور الذقن، وتتضمن أهم النصائح لاتباع ذلك النمط:

  • الالتزام بنظام غذائي صحي يضم مختلف العناصر الغذائية المفيدة للجسم.
  • شرب كميات كبيرة من المياه.
  • ممارسة التدريبات الرياضية بانتظام.
  • الحمد من تناول السكريات والحلويات.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • النوم لفترات كافية.

طالع أيضًا.. عملية تعريض الفك

ما هي تكلفة عملية الذقن المزدوجة؟

لا يمكن تحديد تكلفة عملية الذقن المزدوجة الفعلية دون أخذ العوامل التالية في الاعتبار:

  • السيرة الذاتية للطبيب الذي سيجري الجراحة.
  • تكلفة الطاقم الطبي المساعد للطبيب.
  • التكلفة الخاصة بالفحوصات ما قبل العملية.
  • التقنيات المستخدمة في العملية.
  • جودة الأدوات التي يستعملها الطبيب.
  • حالة الشخص وكمية الدهون المراد التخلص منها.

يقدم مركز Innovinity خدمة علاج الذقن المزدوج ومختلف عمليات تجميل الوجه بأحدث التقنيات، وللتواصل مع المركز برجاء الاتصال بالأرقام الموضحة على موقعنا الإلكتروني.