يمكن أن يسرق الإهمال في علاج عصب الاسنان الشعور بمتعة الطعام تماماً، خاصة مع بعض الأطعمة، مثل الأطعمة الساخنة أو الباردة جداً والحامضية التي تهيّج أعصاب الأسنان، وقد يصل الأمر إلى ألم غير محتمل، لذلك لا ينصح بالتأخير في علاج التهاب عصب الاسنان، خاصة أن الأمر قد لا يستغرق أكثر من جلستين أو 3 لدى الطبيب. لكن هل تعرف ما هو عصب السن الذي يمكن أن يسبب لك هذا الألم؟ وما هى أعراض التهاب عصب السن؟ وهل يمكن علاج عصب الاسنان بدون علم؟

التهاب عصب الأسنان؟

يحتوى عصب الأسنان على أوعية دموية ونسيج داعم يمتد إلى جذور الأسنان، ويمكن أن يصاب بالبكتريا أو الفيروسات، وهو ما يطلق عليه “التهاب عصب الأسنان”، ويمكن لهذا الالتهاب أن يمتد للمناطق المجاورة له خاصة إلى منطقة المينا والعاج مضاعفاً الألم الذي تشعر به.

أسباب التهاب عصب الأسنان

قبل البدء في علاج عصب الاسنان لابد أن يعلم المريض الأسباب المؤدية لالتهاب عصب الاسنان حتى يتجنبها بعد العلاج، وهي:
الإصابة بالعدوى البكتيرية أو الفيروسية نتيجة تسوس الأسنان أو كسور العاج التي تسهل وصول الميكروبات الى لب السن.

أمراض والتهابات اللثة التي قد تصل إلى جذور الأسنان.

  • عدم الاهتمام بنظافة الفم والأسنان.
  • كسور حشوات الأسنان القديمة.
  • الإهمال في علاج التهابات الأسنان ووصولها إلى العصب.
  • إهمال علاج تسوس الأسنان.

اعراض التهاب عصب الاسنان

تعتبر اعراض التهاب عصب الضرس هي الأصعب من شدة الألم المتواصل والتي يصاحبها في بعض الأحيان:

  • الانتفاخ والتورم في اللثة.
  • حدوث خراج في اللثة أو الأسنان.
  • الشعور بوخز ونبضات في الأسنان.
  • الصداع.
  • احمرار واحتقان في اللثة.

لا يختفى هذا الألم من تلقاء نفسه إلا بعد قيام الطبيب بـ علاج التهاب عصب الاسنان

علاج عصب الاسنان

هناك طريقتان لـ علاج التهاب عصب الاسنان باختلاف نوع الالتهاب الذي يعاني منه المريض:

الالتهاب القابل للإصلاح “الالتهاب البسيط”:

في هذه الحالة يكون التهابًا بسيطًا ويمكن لعصب الأسنان التعافي من خلال العلاج، ويعتمد العلاج على مضادات الالتهاب والمسكنات، بجانب المضادات الحيوية في حالات الإصابة بالخراج.

الالتهاب غير القابل للإصلاح “الالتهاب الشديد”:

في هذه الحالة يصل الضرر إلى لب الإسنان، ولا يمكن علاج التهاب عصب الاسنان إلا بإزالة العصب تماماً والتخلص منه أو خلع الضرس تماماً إذا استدعى الأمر.

خطوات علاج عصب الاسنان

تختلف عدد الجلسات التي يحتاجها كل مريض لـ علاج التهاب عصب الاسنان من حالة إلى أخرى، بعض الحالات تحتاج إلى جلسة واحدة وبعضهم يصل إلى 3 جلسات لاستكمال العلاج، ولكن كافة الجلسات تمشل خطوات متشابهة، ولكنها تزيد بزيادة الالتهاب، وهي:

  • تنظيف العصب الملتهب بالكامل من التسوس والبكتريا.
  • يجرى الطبيب فتحة صغيرة إلى لب السن لتنظيف كافة قنوات العصب وتوسيعها.
  • حشو مكان التنظيف داخل السن في حالات الكسور والتسوس الشديدة.
  • تحديد مقاسات السن لصناعة التاج الصناعي لتجنب إصابته بالكسر بعد العلاج.

سحب العصب بالليزر

يمكن تقليل عدد جلسات علاج التهاب عصب الاسنان باستخدام ليزر الأسنان في سحب العصب وفتح السن للوصول إلى الجذور والأنسجة المصابة وتطهيرها.
تعتمد فكرة سحب العصب بالليزر على نفس خطوات علاج عصب الاسنان لكنه يسهل إجراء الفتحة اللازمة للوصول إلى لب السن لتنظيفه بدقة وسرعة أكبر.

أماكن علاج عصب الاسنان

اختيار مراكز علاج عصب الاسنان أمر هام جداً في العلاج، خاصة أن الاستسهال قد يؤدي إلى تكرار العلاج مرة أخرى لعدم جدواه، أو الإصابة بالعدوى البكتيرية نتيجة عدم نظافة الأدوات.
لكن في مركز إينوفينتي متخصصون في علاج وتجميل الأسنان بأحدث الأجهزة والطرق الطبية التي تضمن للمريض التخلص من مشاكل الأسنان نهائياً.