أشتهرت عملية تكميم المعدة في الفترة الماضية كأفضل الطرق وأكثرها فاعلية للتخلص من الوزن الزائد والسمنة المفرطة، وبالرغم من ظهور أنواع أخرى من جراحات السمنة بعدها مثل تحويل مسار المعدة إلا أن العديد من المرضى والأطباء يفضلون عملية تكميم المعدة عن غيرها لما تمتاز به من ارتفاع نسب نجاح وتحقيق النتائج المرجوة منها.

عملية تكميم المعدة

عملية تكميم المعدة هي أولى العمليات الجراحية التي توصل إليها الأطباء للتخلص من السمنة المفرطة وما تسببه من أمراض، وتعتمد في إجرائها على استئصال أكبر قدر ممكن من المعدة، بما تحتويه من خلايا مفرزة للهرمونات المسببة للجوع للحد من كمية الطعام التي يتناولها المريض، وبالتالي يمنع تخزين المزيد من الدهون في الجسم.

أنواع عمليات التكميم

تختلف أنواع عمليات التكميم باختلاف الحجم المراد استئصاله من المعدة، ومؤشر كتلة جسم المريض وتتضمن نوعين أساسيين، هما:

عملية تكميم المعدة الجزئي:

و يستأصل الجراح جزءًا من المعدة لا يتجاوز الـ 70% من حجمها الأساسي.

عملية تكميم المعدة الكلي:

يقوم الطبيب بتكميم كامل للمعدة، ويُرشح أطباء مركز Innovinity هذا النوع لأصحاب السمنة المفرطة ومن تزيد مؤشر كتلتهم عن 40 كجم.

يمكنك الإطلاع ايضاً على جهاز قياس نسبة الدهون والعضلات (Inbody)

خطوات عملية تكميم المعدة

تُجرى عملية تكميم المعدة تحت تأثير التخدير الكلي للمريض.

في الجراحة المفتوحة:

يقوم الجراح بعمل شق جراحي في منطقة البطن يتراوح طوله بين 5 إلى 8 سنتيمتر، ويُدخل الأدوات الجراحية من خلاله ثم يستأصل الحجم المراد التخلص منه من المعدة.

الجراحة التنظيرية:

تُجرى الجراحة من خلال عمل عدة شقوق صغيرة في البطن، يُدخل الطبيب المنظار الطبي وفي نهايته كاميرا صغيرة تعرض أجزاء المعدة بوضوح على شاشة الجهاز لتحديد الجزء المراد استئصاله بدقة، ثم يدخل الجراح الأدوات الجراحية الأخرى من باقي الشقوق لإتمام الاستئصال.

أعراض ما بعد تكميم المعدة

  • ينقل المريض إلى العناية ويبقى تحت الملاحظة للتأكد من علاماته الحيوية والأداء الوظيفي للأعضاء.
  • خلال الأيام الأولى من الجراحة يتغذى المريض بواسطة المحاليل الطبية ويمنع من تناول أو شرب أي أغذية أخرى.
  • يعود المريض إلى تناول الطعام على مراحل، فيتناول في الأسبوع الأول المشروبات الدافئة، ثم في الأسبوع الثاني والثالث يبدأ بتناول الأطعمة المسلوقة والمهروسة، وفيما بعد يعود لتناول الوجبات العادية بشكل تدريجي وبكميات أقل على فترات متباعدة على مدار اليوم.
  • يُنصح بتناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم والفيتامينات لتعويض نقصها الناتج عن عملية التكميم، وعدم امتصاص العناصر الغذائية بالقدر الكافي لحاجة الجسم.
  • قد يتعرض المريض لبعض الآثار الجانبية للجراحة، منها الشعور بالغثيان والرغبة في التقيؤ باستمرار وهو أمر طبيعي بالنسبة لـ أعرا ض ما بعد تكميم المعدة، وعادة ما تزول هذه الأعراض بعد عدة أيام.

نتائج عملية تكميم المعدة

تتميز عملية تكميم المعدة بأنواعها بارتفاع نسب نجاحها، فيمكن للمريض أن يخسر من 40% إلى 70% من وزنه الزائد في السنة الأولى من الجراحة.
كما أنها لا تسبب مضاعفات من شأنها أن تعرض حياة المريض للخطر، بل جميع مضاعفاتها المحتملة يمكن السيطرة عليها وعلاجها بواسطة الأدوية الطبية، ومنها:

  • الشعور بالغثيان والقيء والإسهال.
  • صعوبة التنفس والإصابة بالتهابات الصدر.
  • الحساسية المفرطة من مواد التخدير.
  • الإصابة بالعدوى البكتيرية أثناء الجراحة نتيجة لعدم التعقيم الجيد للأدوات الجراحية.

سعر عملية تكميم المعدة

يُحدد سعر عملية تكميم المعدة حسب عدة عوامل، منها الآتي:

  • شهرة الطبيب وخبرته في مجال عمليات تكميم المعدة، ومدى نجاح عملياته السابقة.
  • التقنيات والأجهزة الطبية المستخدمة في المركز الطبي أو المستشفى الذي تُجري فيه العملية.
  • تكاليف الفحوصات الطبية الشاملة التي تم إجراؤها قبل العملية وطوال فترة التعافي منها.

يمكنك التواصل معنا في مركز Innovinity للرد على جميع استفساراتك حول عملية تكميم المعدة أو حجز موعد مع أحد أطبائنا للخضوع للجراحة.

يمكنك الأطلاع أيضاً شفط الدهون و شد ترهلات البطن